الرئيسية / أهم الأخبار / أفلام  في الذاكرة منذ بداية السينما العالمية وحتى  العام 2021 تبقى في ارشيف السينما افلام خالدة

أفلام  في الذاكرة منذ بداية السينما العالمية وحتى  العام 2021 تبقى في ارشيف السينما افلام خالدة

المخرج السينمائي عمار بركات

تتسم طبيعتنا الانسانيه بحفظ مواقف واحداث مهمه في حياتنا ويبقى شريط  ذكراها مدويا كلما عزف الزمن لحظات المراجعة الحسية الي حدث  من الماضي  . وهكذا مع الافلام التي بقيت في ذاكرتنا منذ الصغر الى وقتنا الحالي . وبما ان الصورة والصوت ياخذان الانسان باحساس عميق الى وقت معين كلما سمعنى اغنية او شاهدنا نجما  او مقطعا من فيلم علق في الذاكرة لذلك نسلط الضوء اليوم على افلام بقيت تعيش معانا زمنا طويلا .

منذ بداية السينما العالمية والى العام 2021 تبقى في ارشيف السينما افلام خالدة اثرت بالمشاهد والمختص من خلال طرحها وطريقة عرضها .نعم اننا نصل الى حكمة تقول ان اختيار زمان ومكان عرض الفيلم مهم جدا خصوصا في ظروف الحياة الملائمة لعرض تلك الافلام  مثلا في ظروف  الحروب و في اجواء السلام .

من ابرز الافلام التي خلدتها السينما العالمية فيلم ذهب مع الريح للمخرج فيكتور فيلمنج  الذي انتج عام 1939 وحصد ثمان جوائز اوسكار وكان من بطولة  كلارك غيبل وفيفيان لي وليزلي هاورد  والذي يعتبر اكثر الافلام ايرادا ورابع افضل فيلم الى بداية الالفية الثانية حيث سحب الفيلم من مكتبة الافلام الامريكية  لاحتوائة على مشاهد تشجع العنصرية ولكنه بقي هذا الفيلم الذي اخذ عن رواية للكاتبة مارغريت ميتشل وكتب السيناريو له سيدني هاوراد فيلما بارزا في تاريخ السينما العالمية.

ومن السينما الامريكية الى السينما الايطالية واساليبها التي اعطت للسينما نكهة مميزه بمخرجيها العباقرة ومن ابرز الافلام هو الفيلم المنتج عام 1970 زهرة عباد الشمس ومن بطولة  مارسيلو ماستورياني وصوفيا لورين  ومن اخراج العبقري فيتوريو ديسيكا الذي ابدع في صراع الواقع مع المشاعر وحصد الفيلم جوائز عديدة ابقت نجومه اسماء خالدة في السينما العالمية .

وبعد السينما الايطالية نذهب الى بولييود وبهار السينما العالمية .حيث روحية الفيلم الهندي التي تسحر ابناء الشرق الاوسط وقصة الشاب الفقير الذي يحقق احلامه وينتصر على كل التحديات في حالة من معالجة روح الفقر السائدة في المجتمع الهندي وغيره من المجتمعات التي تتشابه بها ظروف طبقة كبيرة من المجتمع .وهنا نشير الى فيلم امنا الهند الذي انتج عام 1957 ومن اخراج وانتاج محبوب خان وبطولة  نرجس وسونيل دوت وراج كومار وراجيندارا كومار  هذا الفيلم الطويل  ب 172 دقيقة ترشح الى الاوسكار وفاز بثلاث جوائز في مهرجان فير ويعتبر واحد من ابرز الافلام السينمائية في تاريخ السينما الهندية .

وتأخذنا السينما الهندية الى عالمنا العربي وافلام كثيرة بقيت خالدة في ذاكرتنا واشار اليها نقاد السينما كونها افلام جسدت معنى مميز لتاريخ السينما العربية ومن ابرزها فيلم الارض للمخرج يوسف شاهين وما لهذا الفيلم من اثر مميز لدى من شاهده ولدى ابطاله ايضا .فكلنا يتذكر المشهد المميز ولقظة تشبث يد الفلاخ في الارض يد الفنان محمود المليجي في هذا الفيلم الذي كان من انتاج المؤسسة المصرية للسينما  عام 1970 ومن  تاليف عبد الرحمن الشرقاوي  وبطولة  محمود المليجي وعزت العلايلي ونجوى ابراهيم وتوفيق الدقن وصلاح السعدني وعبد الوارث عسر و يحيى شاهين وحمدي احمد والفيلم يتحدث عن قرية مصرية تدور فيها احداث عام 1933 عن ظلم في توزيع حصة مياه السقي  .وكان لهذا الفيلم صدى واسع في مهرجان كان السينمائي ويعتبر في تصنيف الافلام المصرية بالتريتب الثاني من افضل مائة فيلم انتجته السينما المصرية .

ان السينما العالمية منذ انطلاقها الى وقتنا الحالي وما صاحبها من تطورات كانت حريصة كل الحرص على تقديم صورة انسانية مؤثرة بالمشاهد وذات قيمه عالية .على الرغم من  وجود افلام هابطة في المضمون وحتى في الشكل الا ان هذا لا يعني من وجود حالات ابداعية تجلت بالسينما الى الارتقاء وحصد الكثير من الاهتمام رغم ثورة الاتصالات وعالم الانترنيت الذي في احيان كثيره افقد السينما وصالة العرض روادها بسبب مواقع العروض  السينمائية في الانترنيت. لهذا حرص المنتجون على  ابتكار كل ما هو جديد في خدمة السينما والتي تبقى رسالة الحاضر للمستقبل كما اثبتت افلام الخيال العلمي وكيف فكر المنتجين السينمائيين في غزو الفضاء قبل رواد الفضاء بعقود  ولهذا نبقى ونتابع بشغف هذا الفن المميز.

عن nagham

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أفلام  في الذاكرة منذ بداية السينما العالمية وحتى  العام 2021 تبقى في ارشيف السينما افلام خالدة

المخرج السينمائي عمار بركات تتسم طبيعتنا الانسانيه بحفظ مواقف واحداث مهمه في ...