الرئيسية / ثقافة وفنون / «الديفا» سيرين عبدالنور تجذب المشاهد بقوة

«الديفا» سيرين عبدالنور تجذب المشاهد بقوة

بيروت- هناء حاج

تعمل الممثلة اللبنانية سيرين عبدالنور للوصول الى التجديد في كل عمل تقدمه من حيث المبنى والمضمون، سواء في قراءاتها للأعمال الدرامية التي تقدم لها، أو لحبكة العمل، فهي الموهوبة التي تسعى لتقدم صورة جديدة تثبت فيها موهبتها التمثيلية، حيث تقف أمام الكاميرا لتأخذ الشخصية الى مرحلة الصدقية في الأداء، فتسير الى آخر الخط المطلوب لتقنع المشاهد.

وفي خطوة جديدة أظهرت سيرين أن التمثيل ليس مهنة بل موهبة ترفع الفنان الى عمق فهم المشاهد، وتدخل في كيانه لإقناعه بالشخصية والدور، وهذا ما فعلته تماماً في أحدث أعمالها الدرامية «الديفا» الذي تجسد فيه جزءاً بسيطاً من حياة فنانة تعيش أضواء الشهرة، وتدخل في نفسية هذه الشخصية من خلال الدور لتبرز تقلبات المرأة المشهورة ما قد تعيشه وتتعرض له في حياتها بعيداً عن الناس، علماً أنها ستكون قريبة جداً منهم.

«الديفا» يعرض على شاشة «شاهد نت» وهو من إنتاج «MBC»، من بطولة الفنانين اللبنانية سيرين عبدالنور والفنان السعودي يعقوب الفرحان والمطربة المصرية بوسي. جمعت أفكار جزء من واقعه على معطيات من ضمن خبران وتجارب حقيقية متراكمة لصناع ومنتجي برامج المواهب في مجموعة «MBC». نُصت تفاصيله ضمن ورشة كتابة جمعت كل من سارة فرج وهند رضوان وسما عبد الخالق وإنجي القاسم وجاد خويري. ومن الإخراج اللبنانية رندة العلم. ويضم مجموعة من الممثلين والإعلاميين من لبنان والدول العربية ومنهم نبال عرقجي ووسام فارس ودوري سمراني وستيفاني عطاالله والاعلامية مهيرة عبد العزيز. وهو يتألف من ثماني حلقات يعزز ريادتها في هذا القطاع، ضمن خطة إنتاجية ترسمها المجموعة في إطار النمو والتوسع.

ويركز العمل على ثلاث شخصيات هم سيرين وبوسي ويعقوب، ضمن لجنة تحكيم لبرامج الهواة، بعنوان «حلم الشهرة». وكشفت الحلقة عن طبيعة الأحداث التي تطبع المسلسل، فيما يخص كواليس برامج المواهب، وما يجري بين أعضاء لجان الحكم فيها. وبعيد ذلك، تم عرض فيديو كليب لأغنية جديدة لسيرين عبد النور «أنا رجعت»، من إنتاج «بلاتينيوم ريكوردز».

سيرين لا تشبه الديفا كثيراً

تجهد الممثلة سيرين عبدالنور في مسلسل «الديفا» لإبراز خفايا شخصية الفنانة «ريما» فحيناً تظهر الدمعة، وأحياناً تتكلم بصمت من خلال نظراتها، وحين ترفع نبرة الصوت تجذب انتباه المتابع، وعندها يصدقها المشاهد، الى درجة أن البعض يرى في دور «ريما» حياة مماثلة تعيشها سيرين نفسها.

توضح الممثلة سيرين عبدالنور أنها انجذبت بسرعة حين باشرت بقراء ورق المسلسل، لأنه مستوحى من واقع فني تعيشه الفنانة في مجال الاستعراض. وأضافت قائلة: «إني خلال قراءتي للنص، تشابكت أفكاري حول الشخصيات الحقيقية التي تقف وراء تلك التي يمكن لعبها في العمل. فاعتقدت أن الشخصية المقصودة تشبه نجمة معينة، ولكني ما لبثت أن غيرت رأيي حين تابعت القراءة شعرت أن الشخصية تتعلق بفنانة أخرى. وفي نهاية قراءاتي استنتجت أن النص يتناول خلطة شخصيات من مشاهير الفن، ويجمع في تنوعها تجارب تواكب برامج المواهب، انطلاقاً من النجوم المشاركين فيها».

وعن تقاربها من شخصية «ريما» بطلة العمل تقول سيرين: «لدى ريما الشخصية المتمثلة في العمل هي خليط من المشاعر. فحيناً تبدو امرأة قوية، وأحياناً ضعيفة، كما يبين العمل كيف يتأثر الفنان بالشائعات وانعكاسها على حياته الفنية والشخصية. مع أن حياة «ريما» تشبه في تفاصيلها بعض حياة المشاهير خلف الكاميرا وتحت الأضواء وخلال استعداداتهم لإطلاق أعمالهم الفنية والمشكلات التي يواجهونها في عملهم، وهناك بعض الأحداث منه مستوحاة من قصص واقعية.

وتدخل سيرين في شرح تفاصيل شخصية «ريما» بقولها: «ريما فنانة مشهورة ابتعدت عن الأضواء وعادت لتترأس لجنة التحكيم في أحد برامج اكتشاف المواهب، وتحاول أن تقاوم لحظات الضعف، والاستمتاع بلحظات المنافسة على طريقتها الشرسة، وتظهر بمنافسة قوية بينها وبين الفنانة المصرية بوسي التي تلعب دور «ياسمين» تصل الى حدّ التراشق بالكلام مباشرة على الهواء في البرنامج.

وتضيف: «ستلاحظون حلقة بعد حلقة كم سأكون قوية وضعيفة في نفس الوقت ومن سيكون معي وضدي في الوقت نفسه، وسأضطر لتغيير الكثير من شخصيتي كي أواجه ما أتعرض له».

وعن عدم تشابه حياتها الشخصية عن حياة «ريما» توضح سيرين: «تتعرض ريما في حياتها للعنف من قبل زوجها، وهذا ما يسبب لها تغيراً ما بنفسيتها، إلا أنني في حياتي الزوجية لم أتعرض يوماً للعنف، فأنا في حالة تفاهم مع زوجي فريد رحمة، بل أعيش حياة طبيعية كأي زوجة تتناقش مع زوجها. فأنا امرأة حرّة في الدرجة الأولى، وأوجه رسالة الى كل امرأة معنّفة لتنتفض لأنها في حاجة أن تربيّ أولادها في جوّ صحيّ يتوفرّ فيه الأمان والسلام.

كما أكدت سيرين أنها شخصية ملتزمة أكثر من شخصية «ريما»، وقالت: «أنا أعيش حياة طبيعية أكثر، فأنا أنهي عملي وأكون حريصة في حياتي، فأنا دقيقة أكثر بكل الأمور التي تتعلق بعملي، وما أريد أن أفعله أقوم به في نطاق منزلي وبين عائلتي وأهلي.

وعن التشابه بين مشاركتها في لجنة تحكيم برنامج «نجم الكوميديا» ودورها في مسلسل «الديفا: قالت سيرين: «لا يوجد فرق في المبدأ لأننا في مسلسل «الديفا» نلعب دور الحكم على مواهب تمر أمامنا، وتشاهدون وتسمعون أصواتاً جميلة في الحلقات.

وكشفت سيرين أنه من المرجح أن يكون هناك جزء ثانٍ من «الديفا»، ولم تمانع أن تعطي بعض الأفكار التي حصلت معها في حياتها الحقيقية في حال سمح القيمون لها بذلك.

جديد ومصالحة

وعن جديدها من المتوقع أن تشارك سيرين عبدالنور في عمل يجمعها مع الممثل نادين نجيم بعد فترة جفاء بينهما، وسيكون مع المنتج اللبناني صادق الصباح في مسلسل رمضاني يجري بحث فكرته والتحضير له حاليًا ليعرض في العام 2021.

أما عن مسلسلها الجديد مع شركة «إيغل فيلمز» وتأخر بدء التصوير بسبب الأوضاع الراهنة في لبنان، فأكدت سيرين أن معلوماتها أن الشركة لا تزال تعمل على جميع استعدادات التصوير، ولا علم لها بأن العمل مجمّد، فالشركة هي صاحبة الحق بإعلان أي تطور بهذا الشأن، لأنه من اختصاص شركة الإنتاج.

عن nagham

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الفنان أودي أنصح الموهوبين الشباب بدراسة الفن بطريقة أكاديمية

«عازف الكيتار والمغني أوديشو فنان ولد في مدينة الموصل شمال العراق وهي ...

Secured By miniOrange