الرئيسية / كلمة رئيس التحرير / النجوم مشروع فني ، ثقافي ، جمالي و إجتماعي متميز

النجوم مشروع فني ، ثقافي ، جمالي و إجتماعي متميز

نودع عامنا هذا  بكل ما حمله  من جهود  نظرية و عملية جريئة رافقت مسيرة مجلة النجوم ، تكللّت بانجازات واقعية مهمة ، ونستقبل عام 2020 والأمل يحدونا  بمواصلة السير بخطوات واثقة لسنة جديدة سوف تزدان  بحصاد ما زرعناه في السنوات السابقة ، وتكون خطوة نوعية في عمر النجوم الزاهر.

يكمن في وجود استراتيجة عمل منظمة ولعل نجاح النجوم  في مهمتها كمطبوع ورقي وألكتروني  شهري،  مع وجود خطط قصيرة الأجل تتعامل مع متغيرات الواقع اليومي  ومعطياته للتكيف مع الحياة في الحقل الإعلامي في المهجر الأسترالي ، لضمان بث رسالتنا   الحضارية كمجلة ثقافية فنية وأجتماعية عامة  وبحلّة تزداد كل شهر جمالاً  بشكلها ومضمونها رغم كل المعوقات ،و لها رسالتها  التي تستمدها من رؤية مؤسسة الشرق الأوسط الاعلامية  وراعيها  الاخ الكريم والي وهبة الذي كان قراره حاسما  في  بقاء النجوم  كمجلة شهرية  رائدة  في عموم القارة الاسترالية  .

لقد سعينا  الى   جذب واستقطاب أقلام مبدعين  لهم  مكانة  وتاريخ في  هذا المقام  محليا وعربيا وعالمياً ، بالرغم من مغادرة بعض الزملاء لصفحاتهم  الثابتة لظروف مختلفة ، ولكن الدماء الجديدة كانت كفيلة  بملء  الفراغات  بجدارة وحيوية  كبيرتين،  اذ مع كل خطوة تجديد  نضيف للنجوم  أسما  وموضوعا  جديدين ، حتى غدت  سمة البحث عن الجديد  صفة غالبة وسياسة ثابتة  لمجلة النجوم .

ومن  عوامل نجاح النجوم في البقاء  مطبوعاً  فاعلاً  هو تكريس  تقليد فني وحضاري  بعنوان « نجم النجوم»  وهو ماركة مسجلة  لمجلتنا

=و لمؤسسة   الشرق الأوسط  ، ولعل من باب الوفاء والواجب  للذين  ساهموا معنا وبجدية وأخلاص   في وصول سفينة النجوم الى مرافىء الجمال  ، فكان رد الجميل أولا الى الداعمين  الذين سعت الادارة الى عمل كل ما هو حضاري واعلامي  لهم ،  سواء في يوم الحفل أو بعده، أذ تكافلت وسائل المؤسسة الاعلامية « التلغراف / النجوم»  كل بدوره  لابراز  دور الداعمين  كنوع من  تبادل الدعم ، وكذا جاء دور لجنة الحكم» مجدي بولص ،  بشار حنا ،سوزان  حوراني»

وكان من نتيجة  مسابقة « نجم النجوم « كطقس سنوي ، شهد عام 2019 ،  النسخة الرابعة  من المسابقة،  وهو  المشروع الذي ظل حبيس الأدراج والتطبيق الواقعي لسنين عديدة ، لكن التبني العملي  لهذه الفكرة من قبلنا  وتحويلها الى مشروع واقعي وبدراسة وافية استقصينا فيها كل مقومات المشروع النظرية والعملية ومن جوانبها  المختلفة ، لقد كان  المشاركون  هذه  النسخة  من  المواهب الشابة   ذكوراً  وأناثاً ، وهذه  ميزة  جديدة   لمسابقة النجوم بوصفها حاضنة لإطلاق  المواهب الشابة الى سماء النجومية ..     وقد   تعاون   الجميع  على  إكمال  الجوانب الادارية واللوجستية والاعلامية  ، وصولاً  الى حفل  الختام ، والعمل كان ثمرة  جهود جمعية متناغمة  وكل من موقعه وحسب  دوره  مع إجتهادات  ساهمت في رفع درجة  نجاح الكرنفال  الفني والحضاري والذي لم تشهد  مثله القارة الأسترالية في حياة الجاليات العربية  من قبل وبشهادة كل المنصفين .

ولاشك أن دور الإدارة ممثلا  بالمدير العام ريمي وهبة  كان محوريا وبارزا في  الوصول الى   خواتيم الأمور الى بر الأمان وبشكل مبهر . وكذلك الدور المهم  لفراشات المؤسسة « هنادي كلش، نغم الدويري وليسا بوياجيان ،»

وقد جاءت  نتائج المسابقة بالشكل التالي «نجم النجوم 2019  عبد الله  الزعبي   من لبنان نجماً للنجوم ، توني طيوب من سوريا ثانياً وسرى منير من العراق ثالثة ، فيما جاء  عازف  الكمان   اللبناني ميشيل خراط  نجما للنجوم  عن فئة الموسيقى  ، و هذه   إضافة جديدة    على حقول  الدورة الحالية .

والجديدر ذكره أن  الفائز في  الدورة الأولى النجم  داميان هيفا والثانية النجم  سرمد عامر . والثالثة النجم  كريستوفر موسى،  وكان المتنافسون  في كل الدورات   نجوما بروحهم الرياضية العالية وقبولهم النتائج بفرح .

نستطيع الآن بكل ثقة بالنفس وبكامل التواضع مع ثقة الإدارة بالنجوم ، وهذا  عامل مهم  جدا لنا ، القول اننا في الطريق الصحيح  والراسخ في  تحقيق  رسالة المؤسسة الإعلامية  بشكل حضاري وجمالي عبر  حقول الثقافة والفن  والإجتماع .

شكرا  من قلب النجوم الدافق الى كل من آمن  بالنجوم  مجلة ورسالة ، شكرا لكل من  ساهم في رسم الثقة بنا سواء من داخل البيت أو خارجه ، َنعِد الجميع بأن القادم سيكون  أبهى دائما ، وستشهد 2020 قفزة  مهمة  في  العمل  كمجلة  ومسابقة ل» نجم النجوم «  وخلاصة الأمر أن  النجوم مشروع   فني،  ثقافي ،  جمالي و إجتماعي   متميز.

نقول أخيراً : النجاح له  آباء كثيرون  والفشل يتميم .

عن nagham

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النجوم وآفاقها الجديدة

كلمة رئيس التحرير / وديع شامخ تسعى  مجلة النجوم  ومنذ انطلاقاتها عام ...

Secured By miniOrange