الرئيسية / غير مصنف / سبّابتي ترسل نيراناً خافتة

سبّابتي ترسل نيراناً خافتة

هدى الدغاري

لا أحبّ الآن كلاما في الحبّ؛
أحبّك،
تهوي كتفّاحة على وجنتي.
تنبسُ بشفتيك شوقا إليَّ.

اِقتربْ،
لأرى الحبَّ يدبُّ بخفّة طير على رعشة ظهري.
لا تنبس بكلمة،
انتظرْ،
أرى لهفة عيْنيك عسلاً ينسكب على نهدي
هيّا،
حرّك شفتيْك،
تأسرني طراوةٌ فيهما،
تأسرني ضغطة أصابعك على زندي.
لا أحب كلام الحب؛
أحبّ وشوشاتِه،
بينما يداك تلاعبان قرْطي.
لا تتكلّم،
يكفي بخار صوْتك عن ثورة العشق فيك وفيَّ.

كلّما ارتفعتْ قهقهاتي
صار رأسك بين أضلعي،
بدأ حصادٌ على أرضي،
وتقوستْ ظلالُ مناجل على تربتي.

أحبّك،
أرفع رايتي عند قدميك،
سبّابتي ترسل نيراناً خافتة،
تدبّ على ساقك اليسرى،
فتضمّني،
ويدي تسدل الستارة على جسدين.

عن Sam Nan

x

‎قد يُعجبك أيضاً

Lost in books منظمة تحتفي بالأطفال والنساء والمشاريع الابداعية

في مدينة فيرفيلد وفي مكان جميل وانيق افتتح مقر هذه المنظمة كرئة ...