الرئيسية / أهم الأخبار / وما الحب إلا للحبوب الأولية

وما الحب إلا للحبوب الأولية

سهير سلمان منير

مستشارة تغذية

الحبوب بأنواعها وألوانها المتنوعة، تحتوي على عناصر غذائية أساسية، وهذا ما دفعنا لتناولها هنا على أمل تناولها في موائد الطعام.

الحبوب – كاربوهيدرات – أي منها ولماذا

هناك فرق بين الحبوب الكاملة والحبوب غير الكاملة وهي عدة انواع وما هي افضل الطرق لدمجها مع الغذاء اليومي ؟

مجموعة الحبوب

تنتمي الحبوب لمجموعة الكاربوهيدرات التي تزوّد الجسم  بمعظم الطاقة، يشمل الحنطة والبذور الصالحة للأكل، ومعظمها أنواع مختلفة من الطحين.

تشمل هذه المجموعة : الأرز ، القمح والشعير ، البرغل، كنوة، امرنيت.

مبنى الحبوب الكامل

القشرة- تشكل القشرة مصدر  فيتامين بي3.

و b1،الماغنيسيوم ،الحديد؛الكالسيوم والياف غذائية وغيرها

البذرة أو النبتة – هذا هو القسم الحي للحبة ومنه تتطور النبتة وهو مصدر الفيتامين والمعادن كالحديد وحامض الدهون.

البروتين والفيتامينات من فصي بي 1 و أي.

سويداء الحبة ( لب الحبة) : يحتوي على بروتين والغلوتين.

امتيازات الحبوب الكاملة

بداية،  الحبوب غير الكاملة، هي حبوب مصفية خالصة خضعت للمعالجة، يتم نزع القشرة والحبة منها ليبقى اللب فقط. تنتزع منها معظم الفيتامينات والمعادن والألياف.

الحبوب الكاملة غنية اكثر بفيتامينات ومعادن مما يساعد على الهضم. الحبوب الكاملة تتحلل داخل الجهاز الهضمي ببطئ أكبر وهكذا يتم رفع نسبة السكر بالدم ببطئ. ويفضل ان تكون الحبوب غليظة وكاملة أكثر.  الحبوب الكاملة تحتوي على نخالة ولذا فهي تنتج شعورا بالشبع وتمنع مشاكل هضم وتشكل أرضية جيدة لتربية جراثيم ودية المفيدة للجهاز الهضمي.

الحبوب الكاملة تقلل نسبة امتصاص الكوليسترول بالدم ولذا فهي تقلل احتمالات مخاطر الاصابة بامراض القلب.

لماذا يقومون بتقشير (تصفية) الحبوب ؟

تحوي الحبوب الكاملة  الأحماض الدهنية غير مشبعة بالاساس والتي تميل للتأكسد بسرعة ولذا فهي أقصر عمرا وصلاحية  على رفوف الدكاكين أكثر من حبوب غير كاملة.

سبب اخر  هو انه في المجتمع الحديث عودونا على تناول طعام غير كامل ولذا من الصعب التعود على المذاق رغم أننا نعرف ان الحبوب الكاملة  صحية أكثر.

انواع الحبوب وامتيازاتها

القمح : هو نوع الحبوب الاهم في العالم وهو موجود في كثير من ثقافات الطعام بدول العالم. خصوصية القمح تكمن بخميرة عجين طحينه بواسطة خميرة. لكن هناك من يخشون تناول القمح الذي يزرع اليوم لانه أكثر قسوة واصعب للهضم ويسبب انتفاخ بالبطن وقلة راحة وربما تؤدي للسمنة بالبطن.

الشعير : رغم نزع  قشرته يبقى الشعيرةمن الحبوب المفيدة جدا للصحة.

الارز الكامل :غني بالفيتامينات من نوع بي  وبالماغنيسيوم.

دقيق الشوفان: تحوي على الدهون المفيدة وغنية بالفيتامينات من نوع بي وهي تهدأ وتقوي العظام.

حبوب الجاودار: سهل للهضم  وجيد للخبيز وهو ممتاز للكبد ويهدا اوجاع الرأس.

البرغل : غني بالبروتين،الحديد،الكالسيوم والالياف الغذائية والفيتامين من نوع بي.

الكينوة : من عائلة السبانخ والسلك ورغم انها ليست من الحبوب لكنها تحمل خواصها  الغذائية وتشكل بديلا لها وفيها كمية مضاعفة من البروتين والحديدوثلاثة أضعاف الكالسيوم والماغنيسيوم. كبقية الحبوبة الكنوة تحوي بالاساس كابوهيدرات وتخلو من الغلوتان.

التنويع : من الضروري تنويع الحبوب بسبب اختلاف القيمة الغذائية لكل منها. يمكن تناولها بعد طهوها او مبخرة او مخبوزة . مهم ان نمضغها جيدا.

نصيحة : لا تشتروا امورا مغلفة جيدا بغلاف جميل وعليكم دائما قراءة لاحراف الصغيرة بالشروحات.. وحاولوا تناول ما هو طبيعي وبطريقة أصلية . صحتين

عن nagham

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جنوب غرب كوينزلاند   QUILPIE

  دينا سليم حنحن تعتبر ولاية كوينزلاند ثاني أكبر ولاية في القارة ...